لمن جاء هنا.

يا أيها الناظر في رسائلي!
إني أول ما كتبتُها، ما كتبتُ إلاّ لنفسي، ثم تخطرتُ أن هذه النعمة من شُكرها نشرُها، لعل أن ينتفع بها أناسٌ. ثم بعد تكرار النظر فيها تفطنت فيها سراً ترددتُ في إظهاره من زمان

بديع الزمان النورسي

Advertisements

One thought on “لمن جاء هنا.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s